top of page

جمعية حقوق المواطن تنعى سامي ميخائيل



تنعى جمعية حقوق المواطن الكاتب والمناضل في مجال حقوق الإنسان سامي ميخائيل.

شغل سامي ميخائيل منصب رئيس جمعية حقوق المواطن لمدة 22 عامًا، حتى سبتمبر 2023، ومنذ ذلك الحين يشغل منصب الرئيس الفخري للمنظمة.

كان سامي رجل محبوبًا وكاتبًا رائعًا، كان مرشدنا وشريكنا وصديقنا.

كانت قصة حياته مصدر إلهام لنا جميعا: منذ طفولته في العراق، التي قادته إلى النشاط في حركة حقوق الإنسان عندما كان في المدرسة الثانوية، وهروبه إلى إيران عام 1948 بعد صدور مذكرة اعتقال بحقه في العراق. بسبب نشاطه السياسي، ووصوله الى البلاد عام 1949، حيث واصل العمل والكتابة والتحدث بلا كلل ضد القمع والعنصرية بأي شكل من الأشكال.

وعلى مر السنين، شارك سامي في العشرات من فعاليات الجمعية. وفي خطاباته الفريدة، التي كانت دائما حادة ومؤثرة، أعرب عن الألم والغضب إزاء الظلم، وأشار إلى الأماكن التي ينبغي أن تتحقق فيها العدالة، وغرس فينا روح الأمل في التغيير والعمل.

وداعًا سامي. الكلمات التي تركتها لنا ورؤيتك هي التي ستستمر في توجيهنا.

راحيل والعائلة- نتعهد بأننا سنواصل العمل بروح رؤية سامي لعالم أضفل ولنيل حقوق الإنسان لكل شخص.



لتكن ذكراه طيبه.

Comments


bottom of page