القدس - منطقة باب العامود

بعد ضم القدس الشرقية ، حصل العرب الفلسطينيون الذين يعيشون هناك على مكانة "سكان دائمين". بناء عليه  يحق لهم الحصول على جميع الخدمات والحقوق التي يتمتع بها مواطنو الدولة  باستثناء حق التصويت في انتخابات الكنيست.

منذ ضم القدس لم تخصص إسرائيل موارد لصيانة وتطوير القدس الشرقية، ويعاني سكانها من التمييز والإهمال منذ أكثر من 50 عامًا.

تعمل جمعية حقوق المواطن على وقف الانتهاكات المستمرة لحقوق الإنسان الأساسية لسكان القدس الشرقية ومحيطها.

حقوق الإنسان في القدس الشرقيّة

הליך כחול.jpg

القدس الشرقية، معطيات وحقائق (أيار 2017)

הליך כחול.jpg