رشّحوا شخصيات لوسام حقوق الإنسان لسنة 2021



في كل عام تمنح جمعية حقوق المواطن وسام إميل غرينسفايج لحقوق الإنسان لشخص أو منظمة قدمت مساهمة خاصة لتعزيز حقوق الإنسان في إسرائيل. يتم اختيار الفائزين من قبل لجنة مستقلة.


أعضاء اللجنة : بروفيسور خولة أبو بكر، بروفيسور يوسي دهان، المحامية ليلى مارغاليت.


سيتم منح جائزة هذا العام بشكل خاص كجزء من احتفالات اليوبيل لتأسيس جمعية حقوق المواطن، والتي سنحتفل بها في عام 2022. من تصور النضال من أجل حقوق الإنسان كمهمة مستمرة تنتقل من جيل إلى جيل، ومسار يتم فيه تمرير الشعلة من النشطاء المخضرمين إلى الشباب؛ ينقسم وسام عام 2021 إلى قسمين:


وسام الإنجاز مدى الحياة: لشخص عمل/ت على تعزيز حقوق الإنسان لعقود من الزمن، وكان/ت من مؤسسي النضال في مجال نشاطه/ا. عند اختيار الفائز، سيتم التركيز على الأسس، وتطوير الأدوات وبناء المجتمع، مما مكّن من استمرار النضال على مر السنين.


وسام جيل المستقبل: لشخص عمل في السنوات الأخيرة لتعزيز حقوق الإنسان في مجال جديد نسبيًا. عند اختيار الفائز، سيتم التركيز على رفع موضوع جديد بشكل فعال إلى الخطاب العام، وتطوير أدوات أو استخدام أدوات فريدة للنضال من أجل حقوق الإنسان في القرن الحادي والعشرين.

كيف تقوم بالترشيح؟ ما عليكم سوى تنزيل النموذج المناسب: اقتراح المرشح لإنجاز مدى الحياة / اقتراح المرشح لوسام جيل المستقبل (النموذج عبارة عن مستند Word يتم تنزيله تلقائيًا على جهاز الكمبيوتر الخاص بك) يرجى تعبئته وأرساله إلى:taldahan@acri.org.il حتى تاريخ 31.1.2022.

يمكن الترشيح لواحدة من الجائزتين او كلاهما، ولا يمكن ترشيح نفس المرشح لكلا الجائزتين معا.

من الممكن إعادة تقديم الترشيحات لأشخاص سبق ترشيحهم في سنوات ماضية.