مطالب بترجمة نشرة الأخبار


توجهت جمعية حقوق المواطن - من خلال المحاميتين عبير جبران دكور وطال حاسين- الى المدير العام لهيئة البث العام إلداد كوبلينتس، وإلى ورئيس المجلس العام للمؤسسة، مطالبة بإتاحة النشرة الإخبارية المركزية للمتحدثين باللغة العربية بث مباشر.

وكشف فحص أجرته الجمعية أنه في حين خرج رئيس الحكومة، أو المدير العام لوزارة الصحة، وغيرهم من كبار المسؤولين؛ كل مساء تقريبًا؛ خلال النشرات الإخبارية للإدلاء بتصريحات هامة وحيوية للجمهور حول التعامل مع تفشي وباء كورونا، قامت قناة "مكان" العربية التابعة لهيئة الث العام، ببث مسلسل مصري! ووجدت الجمعية كذلك أنه عندما تمت إذاعة خطابات رئيس الحكومة في الراديو؛ وغيره من المسؤولين الكبار كالوزراء؛ كانت الإذاعة الناطقة بالعربية "مكان" تبث الأغاني.

وذكرت الرسالة أنه وعلى الرغم من أن هيئة البث العام تقدم نشرة إخبارية باللغة العربية، لكن لا يمكن مقارنة طول ومحتوى وجودة المعلومات التي تقدمها مع النشرة المركزية بالعبرية، بل إنها تنتهي قبل حوالي ساعة من مخاطبة نتنياهو للجمهور ببث مباشر.

مرفق نص الرسالة